علاج ادمان الافيون

فى ظل غياب الثقافة  والوعى فى المجتمعات اصبح شبح المخدرات خطرا داهما يهدد المجتمع وتعددت الطرق التى استخدمت فى جذب الاشخاص وايقاعهم فى غيابات المخدرات المظلة بانواعها التى تعددت واصبح خطرها وحشا مرعبا استغلظت قوته  لذا وجب علينا التعريف بمخاطر تلك السموم ومحاولة علاجها ومن تلك السموم مخدر الافيون الذى بعد كان دواء يستطاب به اصبح داءا فتاكا يصيب المجتمع ونحن فى مقالنا هذا سوف نتعرف على الافيون وادمانه واضراره وطرق علاج ادمان الافيون , والتي لا تختلف عن علاج ادمان الحشيش فطرق علاج الادمان من المخدرات تكاد تكون واحدة  مع اختلاف مدة علاج الادمان لكن يجب ان نعلم ان علاج الادمان في البيت وان كان ممكنا الا ان علاج الافيون من المخدرات القوية التي تحتاج الي مراكز علاج الادمان .

ما هو الافيون ؟

هو ذلك العصارة البنية  التى تستخرج من نبات الخشخاش التى لم تنضج بعد ويتم استخراجه عن طريق ضرب زهرة الخشخاش بالسكاكين وجرحها حتى يسيل منها مادة تشبه الحليب ثم  تترك لتجف على زهرة الخشخاش ثم يتم تجميعها وتكتيلها وتلك  الكتل هى الافيون الخام ،ومن الجدير بالذكر اعتقاد الكثير ان الافيون مادة مخدرة مستحدثه ولكن يرجع تاريخ الافيون الى الاف السنين وتعد افغانستان منبع استخراج الافيون فى العالم بل هى المصدر الرئيسى له  وحين نتحدث عن الافيون فحديثنا هنا عن كبير عائلة المخدرات بل وقائدها لما له من اضرا فتاكه على جميع فئات المجتمع .

طرق تعاطي الافيون ؟

    ـ طريقة الاذابة:عن طريق اذابة  المخدر فى القهوة او الشاى  وتناوله.              

   ـ طريقة الاستحلاب :عن طريق مصه بالفم واستحلابه .             

    ـ طريقة المزج :وفيها يتم مزج المخدر الافيون مع الحشيش وتدخينه .       

   ـ طريقة الحقن :يذاب الافيون ثم يتم حقنه تحت الجلد .                          

    ـ طريقة الشم :عن طريق حرق الافيون وشمه او استنشاقه .

اعراض الادمان علي الافيون ؟

تظهر على مدمن الافيون بعض الاعراض التى تدل على تعاطى الشخص للافيون ومنها انخفاض درجة حرارة الجسم ـ احمرار بالعينين ـ القلق والتوتر ـ  التعرق ـ عدم التحكم فى البول ـ تقلبات مزاجية واكتئاب ـ الشعورالوقتى  بالنشوة والسعادة  ـ يكون مدمن الافيون فى حالة انهاك وفتور وغيرها من الاعراض التى تطرأ على مدمن الافيون , والتعرف علي اعراض الادمان علي الافيون تساعد في التعرف علي الشخص المدمن والبدء في مراحل علاج الادمان في وقت مبكر حتي لا تتفاقم المشكلة خاصة ان الافراط في تعاطي الافيون يتسبب في الاصابة بالامراض الذهانية والنفسية ويتحول الشخص الي مريض تشخيص مزدوج فقد يصاب الشخص بـ مرض الفصام او الاكتئاب او الهوس هنا يلزم من مصحة لعلاج الادمان لتوافر دكتور نفسي مع اطباء علاج الادمان .

اضرار الافيون وفوائده ؟

بالطبع للافيون له استخدامات مفيده وفوائد لا يمكن التغافل عنها ولكن بتدخل النفس البشرية تصبح تلك الفوائد اضرارا جمة وتنقلب النعمه الى نقمه ونتعرف اولا على فوائد الافيون : الافيون مسكن للالام لتأثيره الامباشر على الجهاز العصبى  المركزى  الذى بمثابة المحرك الاساسى للمشاعر والاحاسيس والسلوكيات وردود الافعال والحركات الارادية واللا ارادية كما يؤثر عقار الافيون مستقبلات الاعصاب مما يعطى حالة من النشوة التى سرعان ما تزول عند الافراط فى ادمان مادة الافيون وتنقلب الطاولة وتصبح الفوائد اضرارا لا حصر لها .

مرحلة استخدام الافيون الأمن وحقيقة الامر ان الافيون كان يستخدم كان يستخدم بشكل امن ولكن مع انتشار الجهل بمخاطر الاستخدام الغير صحيح لذلك المخدر تحول الى سم يتم العلاج منه وفى تلك المرحلة يتم استخدام الافيون الامن لتقليل الالم الناجم عن التوقف عن الافيون خلال فترة العلاج ولكن لايتم استخدام ذلك الافيون الاأمن الا تحت اشراف الطبيب المعالج .

أما عن اضرار الافيون : ان الافراط فى تعاطى الافيون يصعب الامر لدى الشخص المدمن لما له من اضرار واثار تؤرق الجسد وتنهكه   ومن اضرار الافيون :  نقص ملحوظ فى الوزن ـ ضيق التنفس الناجم عن تهيج الشع الهوائية        ـ امكانية الاصابة بتليف الكبد  ـ انخفاض  ضغط الدم ـ اضطراب فى الدورة الدمية مما قد يؤدى الى الوفاة نتيجة الهبوط الحاد  ـ  الاصابة بمرض الايدز وذلك نظرا لاستخدام الابر الملوثة ـ اضطراب الدورة الشهرية عند النساء  ـ القلق والاكتئاب ـ  له تاثير على قلة انتاج السائل المنوى لدى الرجال ـ ضعف الذاكرة  ـ  سهولة تعرض الجسم للاوبئة والامراض نتيجة لنقص المناعة  ـ احمرار العين واحتقانها ـ طفح جلدى وهرش بالجسم . وغيرها من الاضرار الناجمة عن ادمان الافيون .

الافيون والجنس ؟

لا يخفى على مسامع احد السعى وراء الفحولة الجنسية وتناول العقاقير والمنشطات التى يظن الكثير انها تزيد من الرغبة الجنسية وتعمل على اطالة فترة الجماع وهذا الحال  عند تناول العلاقة بين الافيون والجنس التى العلاقة الواهمة التى أغرت  الكثير ولكن ياتى ملا يحمد عقباه  فحيث ان الحالة المزاجية لمدمن الافيون متقلبه فالبتالى قفان النشاط الجنسى لديه يتغير مع تقلباته  المزاجيه  ، وهناك ايضا علاقة بين الافيون و سرعة القذف  حيث يتاخر القذف عند مدمن الافيون ويكاد القذف ان يختفى لان الافيون يضعف اقدرة الجنسية تدريجيا ولهذا لان العملية الجنسية تستوجب الحالة الصحية الجيدة ، وبما ان الجماع يحتاج الى النشاط والطاقه ومتعاطى الافيون يعانى من الكسل والخمول وكما تحتاج العملية الجنسية الى هدوء وراحة بال والشخص المدمن عل الافيون يعانى من قلق وتدهور فى حالته النفسية مما قد يجعل الشخص المدمن لا يؤدى العلاقة الجنسية بطريقة طبيعية كالتى فطر الله عليها البشر وها هى تلك العلاقة بين الافيون والجماع .

الافيون والنساء ؟

يؤثر الافيون على المراة  فقد يحدث توقف الدورة الشهرية او حدوث اضطرابات شديده لها كا يفقدها القدرة على التبويض  ويفقدها الرغبة الجنسيه وعند توقف الشخص المدمن عن تعاطى الافيون سواء كانوا رجالا ام نساء فانه يحدث حساسية شديدة فى الاعضاء التناسليه وحدوث حالة من التاسمئزاز التى تصل حد عدم التفكير فى مزاولة العلاقه الجنسية  وحيث ان الافيون يؤدى الى حالة من الاسترخاء الجنسى فانه قد لا يحدث الانتصاب مطلقا .

الاعراض الانسحابية للافيون ؟

 للافيون كغيره من المخدرات اعراض انسحاب تحدث فى فترة الاقلاع عن الادمان ومن تلك الاعراض خروج سائل بالانف ـ كثرة التثاؤب  ـ حدوث تقلصات بالمعدة ـ حالة الارتباك والتوتر ـ العصبيه والعنف ـ  اسهال وغيرها من الاعراض التى تنهك الشخص المقلع عن الادمان .

علاج ادمان الافيون ؟

ان علاج ادمان الافيون أمر ليس باليسير نظرا لخطورته اعراضه الانسحابيه  وشدة تعلق الخص بالمخدر  لذا عند اتخاذ قرار العلاج ينصح بالذهاب الى المراكز المتخصصة كدار الطب النفسى وعلاج الادمان كى يتم المرور بالمريض الى بر الامان وعلاجه بطريقه سليمه  وهناك عدة  عوامل تؤثر فى  العملية العلاجية  من هذه العوامل التهيئة انفسية  والامر هنا متعلق بالارادة والعزيمة القوية للمدمن ورغبته فى العلاج ، مدة تعاطى الشخص المدمن للافيون حتى يتم تحديد الطريقة المثلى للعلاج ، الاسرة والبيئة المحيطه وامكانية تاثيرها على الشخص المدمن .

مراحل علاج الادمان على الافيون : يمكن ان نقسم تلك المرحلة الى ثلاث مراحل :

1ـ مرحلة الفطم : وفى هذه المرحلة يتم وقف المخدر عن الشخص المدمن بشكل نهائى والعامل المؤثر الاكبر فى هذه الفترة هو رغبة المدمن فى العلاج وقدرته على تخطى تلك المرحلة .

2ـ مرحلة سحب المخدر من الجسم عن طريق تناول ادوية ذات تاثير مضاد للافيون لما لتلك الادوية من قدرة على خفض تاثير الافيون فى الجسم حتى يتم وقفه تماما عن التعاطى  بشكل تام حتي لا يعاني الشخص من الاعراض الانسحابية وتعد ادوية علاج الادمان من الافيون لها دور كبير في مرور تلك المرحلة بسلام .

3- مرحلة التأهيل السلوكي والنفسي من خلال البرامج العلاجية التي تتم من خلال المختصصين في مراكز علاج الادمان من الافيون وفي الواقع تستمر تلك البرامج العلاجية حتي بعد خروج الشخص من المركز حتي لا تحدث انتكاسة علي المخدرات ويعود المتعافي للتعاطي فبعد ان تتم عملية العلاج لابد من جلسات النصح والمتابعة وبرامج الدعم حتى لايتم انتكاس المريض مرة اخرى والرجوع الى دوامة الادمان .